اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

أصدرت محكمة بوبينييه الفرنسية، اليوم الجمعة، أحكاما بالسجن لمدة تصل إلى 6 أشهر، بحق ستة من عناصر الشرطة، بسبب عامل مصري. وذلك بعد إدانتهم بممارسة العنف وتوجيه شتائم عنصرية إلى مواطن مصري عند توقيفه في نيسان 2020، بحسب صحيفة "فرانس بليو".

وكانت الشرطة الفرنسية في منطقة باريس، ألقت القبض على مصري (29 عاما)، في 26 نيسان 2020، المشتبه في سرقته معدات من موقع بناء "والذي حاول الفرار بإلقاء نفسه في نهر السين"، بحسب الشرطة. وقال أحد عناصر الشرطة فور خروج الشاب من النهر: "ماعز صغير كهذا، لا يسبح"، وفق مقطع فيديو التقطه أحد السكان ونشر على الشبكات الاجتماعية.

وتضمن المقطع صوت شخص يضحك وهو يقول: "إنه يغرق، كان يجب أن تعلق كرة على قدمه"، إلا أن الشاب المصري أكد بعد انتشار المقطع أنه كان يغرق قائلا: "كنت سأموت"، مضيفا أنه فور وصوله إلى الضفة قام الضباط جميعا بضربه، "واستمروا في عنفهم على طول الطريق المؤدي إلى مركز الشرطة". 

سبوتنيك

الأكثر قراءة

سليمان الجد يحتضن سليمان الحفيد