اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

اوضح عضو نقابة اصحاب المحطات الدكتور جورج براكس ان فقدان مادة المالزوت في فصل الشتاء يعود الى ان منشآت النفط توقفت عن تسليم هذه المادة منذ شهر تقريبا مما جعل الضغط كبيرا على شركات التوزيع.

واكد براكس ان المنشآت توقفت بعد نفاد الكميات لديها والبواخر لم تستطع ان تفرغ حمولتها بسبب رداءة الطقس كما انه في 6 و8 شباط ستصل باخرة الى المنشات متوقعا انتهاء الازنة في ذلك التاريخ.

لحظ جدول تركيب أسعار المحروقات الصادر عن وزارة الطاقة والمياه امس انخفاضاً إضافياً في سعر صفيحة البنزين 95 و98 أوكتان بمعدل 1000 ليرة، والديزل أويل 5400 ليرة، والغاز 4300 ليرة.
وأصبحت الأسعار على النحو الآتي:
- البنزين 95 أوكتان: 353600 ليرة
- البنزين 98 أوكتان: 364800 ليرة
- المازوت: 325800 ليرة
- الغاز: 276000 ليرة

وأشار البراكس في السياق، إلى أنّ "تراجع أسعار المحروقات هو فقط بسبب تراجع سعر صرف الدولار في الأسواق الموازية والمعتمد في جدول تركيب الاسعار لاستيراد 15 في المئة من البنزين والمتوجب على الشركات المستوردة والمحطات تأمينه حيث احتسب 22965 بدلاً من 23362 ليرة في الجدول السابق. أمّا باقي المعدلات في الجدول فلم يطرأ عليها أيّ تعديل".

 

الأكثر قراءة

«شلل» سياسي يُعمّق الأزمات وانتظار «ثقيل» لعودة هوكشتاين بالأجوبة الى بيروت مُناورات «إسرائيلية» جديدة لمقايضة الهدوء الدائم «بالترسيم»: الاقتراح «ولد ميتاً» إستياء سوري من وزير الخارجية في ملف اللجوء..المصارف تعود وتلوّح بالتصعيد!