اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

انتقد رئيس الوزراء البولندي ماتيوش مورافيتسكي موقف ألمانيا الذي يعرقل وفقا له فرض أكثر العقوبات صرامة ضد روسيا. وقال خلال مؤتمر صحفي اليوم الاثنين: "الوضع في أوروبا واضح جدا، والقمم تجعل كل شيء شفافا. ألمانيا هي المكبح الرئيسي لفرض العقوبات الحازمة جدا".

ونفى مورافيتسكي أن يكون نظيره الهنغاري فيكتور أوربان لا يؤيد العقوبات ضد روسيا قائلا: "لم يكبح أوربان العقوبات. بل أول من يكبحها هي الدول الكبيرة التي تخاف على مشاريعها التجارية وتخاف من العواقب وربما تخاف من شيء آخر. الدول الكابحة الأولى هي الدول الأكبر والأكثر ثراء في غرب أوروبا".

ودعا إلى فرض "عقوبات حازمة على المجتمع الروسي" وحظر إصدار أي تأشيرات دخول للمواطنين الروس غير التأشيرات الإنسانية لمن يرغب في مغادرة روسيا.

المصدر: "نوفوستي"

الأكثر قراءة

«الترسيم» عالق في «إسرائيل»... وحزب الله بالمرصاد عون للقضاة: إنتفضوا وواجهوا من يُقيّد العدالة في كلّ المواضيع ومنها انفجار المرفأ تصعيد في المعركة الرئاسيّة... وميقاتي يستعجل «الدولار الجمركي»