اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

وجّه الرئيس المصري عبد الفتاح السيسي، خلال ترؤسه اجتماع المجلس الأعلى للقوات المسلحة اليوم الأحد، بقيام عناصر إنفاذ القانون باستكمال تطهير بعض المناطق في شمال سيناء من الإرهاب، وذلك بعد يوم من هجوم دام أسفر عن مقتل 11 عسكريا مصريا في المنطقة الواقعة شمال شرقي البلاد.

واستعرض الاجتماع "تداعيات الحادث الذي استهدف عددًا من شهداء الوطن من رجال القوات المسلحة، خلال أدائهم الواجب الوطني، وكذلك الإجراءات المنفذة لملاحقة العناصر التكفيرية الهاربة والقضاء عليها"، وفق المصدر ذاته.

ووجه السيسي "بقيام عناصر إنفاذ القانون باستكمال تطهير بعض المناطق في شمال سيناء من العناصر الإرهابية والتكفيرية، وكذلك الاستمرار في تنفيذ جميع الإجراءات الأمنية التي تسهم في القضاء على الإرهاب بجميع أشكاله".

وكان المتحدث باسم القوات المسلحة المصرية، قد أعلن في بيان السبت، مقتل 11 من أفراد الجيش في سيناء وإصابة 5 آخرين. وقال: "قامت مجموعة من العناصر التكفيرية بالهجوم على نقطة رفع مياه شرق القناة وتم الاشتباك والتصدي لها من العناصر المكلفة بالعمل في النقطة".


سبوتنيك

الأكثر قراءة

لا تغيرات كبيرة في المشهد الرئاسي اليوم... والعين على موقف باسيل عطب كبير يصيب «الحزب» و«التيار»... وبري وميقاتي وجنبلاط لن يتراجعوا الراعي يلتقي ملك الاردن ويوجه كلاما لاذعا الى المسؤولين اللبنانيين