اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

كشف مصادر نيابية مخضرمة عن أن قرار مقاطعة الانتخابات، قد ساهم في خلط الأوراق على نطاقٍ واسع في العديد من الدوائر الإنتخابية، وبالتالي وبطريقة غير مباشرة، فإن جمهور تيّار «المستقبل» بات معنياً بالإستحقاق، وذلك في ضوء عمليات ترشّح شخصيات عدة تدور في فلك الحريرية السياسية إلى الإنتخابات، علماً أن أكثر من دعوة قد وُجهت إلى هذا الجمهور للمشاركة وعدم مقاطعة الإنتخابات، وهو ما يبدو أنه قد تحقق وذلك بنتيجة النتائج التي ظهرت في الإنتخابات في مناطق عدة بقاعاً وجنوباً وشمالاً كما في العاصمة، وفق ما تشير المصادر نفسها. ولذا، تُضيف المصادر النيابية، فإن قرار المقاطعة من جهة واستنفار الناخبين في البيئة السنّية من قبل قيادات ومرجعيات روحية وسياسية، انتهت إلى حصول مشاركة ولو بنسبة متدنية، وبالتالي كانت النتائج الحالية، ولم يحالف الحظ الشخصيات التي خرقت القرار وبادرت إلى الترشّح، وكانت عملية فوز وجوه جديدة من المجتمع المدني وبشكلٍ خاص في العاصمة.

هيام عيد - الديار

لقراءة المقال كاملاً إضغط على الرابط الآتي:

https://addiyar.com/article/2006076



الأكثر قراءة

الإنتخابات الرئاسيّة في «كوما المونديال»... جمود يستمرّ الى ما بعد رأس السنة مفاعيل الدولار الجمركي: الأسعار ترتفع بين ٢٠ و٥٠٪ بعد أيام مخاوف من تفلّت أمني... وإجراءات مُشدّدة قبل الأعياد