اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

يتراجع أداء الذاكرة لدى الكثيرين مع التقدم في العمر، إلا أن دراسة حديثة كشفت عن أنواع معنية من المأكولات والمشروبات من شأنها أن تبطئ تدهور الذاكرة.

وأهم أسباب ضعف الذاكرة هي الآتية:

- الحالة النفسية والعاطفية قد تؤثر في الوظائف العقلية والجسدية بشكل كبير ومن ابرز الأسباب النفسية هو التوتر  والاكتئاب والقلق وقلة النوم.

- الضغط العصبي والاجهاد الشديد بسبب الافراط في العمل.

- الصداع الدائم.

- تناول بعض الأدوية المهدئة والمضادة للأكتئاب قد تكون سببا في ضعف الذاكرة.

- التدخين وتناول المخدرات.

- اصابات المخ نتيجة لضربات شديدة أو السقوط.

- السكتة الدماغية وبعض أورام المخ.

- سوء التغذية ونقص بعض الفيتامينات مثل فيتامين B12 والزنك.

- عدم انتظام أو قلة ساعات النوم.

- الشيخوخة والتقدم في السن يعرض الانسان لضعف الذاكرة ويمكن ان يصل الى الإصابة بالزهايمر.

ووفق الدراسة التي نشرت نتائجها في مجلة Neurology الصادرة عن الأكاديمية الأميركية لطب الأعصاب، فإن الذين يأكلون الأطعمة والمشروبات الغنية بمركبات "الفلافونول" المضادة للأكسدة، يكون تدهور ذاكرتهم وتراجع أدائها، أقل مقارنة بأولئك الذين لا يتناولونها.

ومن الأغذية والمشروبات الغنية بمركبات "الفلافونول" اللفت والطماطم والتفاح والبرتقال والتوت والعنب والملفوف الأحمر والشوكولا الداكنة والبقدونس والبصل والخوخ والخضراوات الورقية ذات اللون الادكن، بالإضافة إلى الشاي وخصوصا الأخضر.

وأشار توماس إم هولاند، المؤلف الرئيسي للدراسة من معهد "راش للشيخوخة" بالولايات المتحدة، إلى أن أولئك الذين يتناولون 7 حصص من الخضراوات الورقية الداكنة أسبوعية أو حصة منها يوميا، لوحظ لديهم انخفاض بنسبة 32 بالمئة بمعدل التدهور المعرفي لديهم.

ونقلت وكالة "يو بي آي" للأنباء عن هولاند قوله إن "البدء بتعديلات في النظام الغذائي ونمط الحياة في سن مبكرة، سيحقق على الأرجح نتائج جيدة بالنسبة للذاكرة على المدى الطويل".

وأضاف: "قد تبدأ التغيرات في الدماغ، مثل تراكم لويحات الأميلويد التي تتشكل في المادة الرمادية للدماغ، ونسبة بروتين (تاو) في أدمغة المصابين بالتنكس العصبي، والتشابكات الليفية العصبية في حالة مرض ألزهايمر، قبل ما بين 10 إلى 20 سنة لظهور علامات سريرية للتدهور المعرفي يمكن اكتشافها بسهولة".

وشارك في الدراسة 961 شخصا متوسط أعمارهم 81 عاما، ليس لديهم أعراض الخرف.

قدم المشاركون معلومات عن تناولهم لأطعمة محددة، والمستوى التعليمي، والوقت الذي يقضونه في أنشطة ذهنية، وممارسة الرياضة، ثم خضعوا لاختبارات الذاكرة.

كشفت النتائج أن تناول كمية من "الفلافونول" تزيد عن 16 غراما يوميا، يرتبط بأفضل أداء للذاكرة، وأقل معدل تدهور لها.

الأكثر قراءة

مصدر كنسي لـ «الديار»: الفاتيكان يتوسّط لدى واشنطن وباريس لحل أزمة الرئاسة «الثنائي» يفشل بفتح دروب «البياضة» و«معراب» و«المختارة» في اتجاه «بنشعي»... «القوات»: لا نساوم أكثر من مليار دولار ستدخل لبنان مع توافد المغتربين لتمضية عيدَيِ الميلاد ورأس السنة المسيحية