اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

إعتبرت نقابة أصحاب مكاتب استقدام عاملات المنازل في لبنان ردا على ما نشرته وسائل الاعلام ومواقع شبكة التواصل الاجتماعي يوم أمس حول "جريمة السيوفي المروعة ونسبت إلى عاملة في الخدمة المنزلية" أنه "لا يوجد ترخيص لشركة أو مؤسسة في قطاع الاستقدام باسم ATs office ومن الممكن أن تكون شركة تنظيفات او شركة وهمية تقوم بتوظيف عاملات مخالفات لشروط الإقامة".

واعتبرت أن "عددا من العاملات اللواتي تركن عملهن يلجأن للعمل في شركات تنظيفات او من خلال اسماء وهميه وكلا الحالتين مخالفتين لشروط الإقامة".

ورأت أن "مكافحة هذه الحالات تتطلب ملاحقة قانونية من قبل الأجهزة المختصة لان عواقبها وخيمة على المجتمع"، أضافت:"اننا نتوجه لجميع المواطنين وحرصا على عائلتهم وتجنباً لأي مخاطر قد ينتج عنها السرقة او القيام بأفعال جرمية بعدم التعامل او التواصل مع الذين يعملون بطريقة غير قانونية . نتوجه إلى المواطنين عند طلبهم استقدام عاملة في الخدمة المنزلية التأكد بأن صاحب المكتب حاصل على ترخيص من وزارة العمل تفادياً للوقوع في المحظور من ناحية خسارة أموالهم او من ناحية متابعة وضع العاملة ، وتجنباً لاستغلال السماسرة الذين يعملون بطريقة غير قانونية ومخالفة لشروط استقدام العاملات في الخدمة المنزلية".

وختمت: "اننا في مجلس النقابة بالتعاون مع وزارة العمل والمديرية العامة للامن العام سوف نستمر في ملاحقة المخالفين للحد من الآثار السلبية التي تلحق في قطاع الاستقدام وأصحاب العمل وكذلك الحد من استغلال العاملات من خلال شبكات واسعة في لبنان وخارجه تعمل على تحريض العاملات ترك مكان عملهم والعمل في هذه الشركات بطريقة غير شرعية".

الأكثر قراءة

صواريخ التسويات الكبرى