اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب


ســأبدأ من فرضية ان مؤتمــر بال أصــدر مقررات
وتوصيات بالهجرة الى أوغندا أو أي بقعة في العالم غير
فلســطين تمهيدا لاحتلالها وجعلها وطنا قوميا لليهود،
فكيف سيكون موقف الحزب السوري القومي الاجتماعي
وموقف الأمة السورية من هذه الدولة ؟
هذه فرضية مستحيلة لأنها من خارج منظومة المصالح
والعقائد، فلا يوجد فيها مسوغ عقائدي ومصالح لليهود
ولا يوجد فيها مســوغ مصالح للــدول الأوروبية. لذلك
كانت خيارات أوغنــدا والأرجنتين وغيرهــما للمقارنة
ومقاربة موضوع فلســطين من خلال تسفيه الخيارات
الأخرى.
هل سنقيم معها علاقات دبلوماسية؟
هل سنقف موقف الحياد؟
هل نناصرها في المحافل الدولية؟
هل تنتهي الخصومة بيننا وبين اليهودية التي وصفها
سعادة بأنها ثقافة وكنيس؟
هل ســيصبح كتاب التوراة دعوة للســلام وصيانة
حقوق الانسان؟
ســمعنا أجوبــة عديدة حــول هذه الأســئلة وكان
بعضها يؤكــد موقف الحياد معتمدا على قول ســعادة:
"
وليــس لنا عــدو يقاتلنا » الذي يعنــي ان اليهود هم
الذين يشــنون الحرب علينا وليس نحن من يشن الحرب
عليهم وسمعنا أجوبة حاسمة بأن لا فصل بين اليهودية
والصهيونية لأن مرجع الاثنين التوراة والتلمود.
هل يوجد ما يشير الى ان سعادة تحدث عن معركة مع
اليهود أينما أقاموا دولتهم؟
هل يوجــد في العقيدة الســورية القومية ما يجعلنا
ان نكون على خصومــة وعداء مع الدولة اليهودية أينما
كانت؟
نحن نحتاج الى الفصل بين قضيتين أساسيتين
الأولى قضية احتلال فلسطين.
الثانيــة العــداوة بين القضيــة الســورية القومية
الاجتماعية والتورات اليهودية، بين الثقافة الســورية
وثقافة التورات اليهودية.
الفلسفة الســورية القومية الاجتماعية نظرة جديدة
الى الحياة والكون والفن، ولا تســتطيع إثبات حقائقها
إلا بالصراع الفكري والفلسفي مع جميع الفلسفات التي
تناولــت موضوعها أي موضوع الوجــود وصراع الأمم
الذي يقوم على الحيويــة والمصالح فلا علاقة للقومية
الاجتماعية بالغيبيات وما وراء الطبيعة والحياة، وليس
مهما إن كانت تلك الفلســفات نظرة الى الحياة والكون
والفــن أو كانت نظرة خاصــة بفئة معينــة كالنظرة
التوراتية اليهوديــة وغيرها من النظــرات التي تتناول
الشأن القومي والوطني والاقتصادي على مستوى خاص،
ولكن علاقتنا مع النظرة التوراتية اليهودية تأخذ طابعا
خاصا، لانه يوجد في هذه النظــرة موقف من وجودنا
كأمة وكوطن ومن تراثنا وتاريخ بلادنا، لذلك كان الموقف
منها يختلف عن الموقف من النازية والفاشية والماركسية
والرأسمالية..... الخ، فيه من الخصومة والعداوة أكثر
مما فيه مــن النقاش والحــوار. ولأن الثقافة اليهودية
أنتجت الصهيونية العالمية التي أخذت على عاتقها تهجير
اليهود الى فلسطين وبث التعاليم اليهودية في كل مكان
انوجد فيه يهودي.
لذلك وجب علينا التفصيل والتوضيح بموضوع احتلال
فلسطين شاغل الامة والعالم منذ زمن بعيد، وهو اليوم
الحدث الذي يشغل العالم على مدار اليوم.
ان احتلال فلســطين لم يكــن إرادة يهودية خالصة،
بــل كان تلاقي مصالــح غربية أوروبية في ســوريه
الطبيعية، سعت اليها أوروبا منذ الحروب الصليبية التي
ارتكــب فيها الأوروبيون جرائم إبــادة كثيرة لكن أهمها
كانــت إبادة ســكان إنطاكيا الذين كانــوا من الطوائف
المســيحية، مع مصالــح اليهود المرتكــزة على ثقافة
ّ توراتية يهودية دون قواعدها وركائزها الحاخام اليهودي
عزرا في كتــاب التوراة، وأورد في هــذا الكتاب عشرات
الأقوال التي يزعم فيها ملكية اليهود لفلسطين ويدعوهم
الى العودة اليها مهما طال الزمــن، ويدعوهم الى إبادة
الناس واحتلال أملاكهم من المنازل والكروم والبســاتين
وكل شبر أرض تطأه قدم يهودية.
مــا يميز كتاب التوراة عن غيره مــن الكتب أنه يحمل
على صفحاته سرديات ليســت منطقية ويروي قصصا
ليس فقط لا يقبلها العقل، بــل أيضا لا يقبلها الله الذي
يزعم اليهود انه حارسهم في ارتكاب الجرائم والفضائح
ّ وخصهم بعناية تجعل من بقية الناس خدما لهم. يحتوي
أيضا على مجموعة من الأخبــار الخارجة عن المفاهيم
الدينية والثقافية و الفلســفية والتي لا يمكن لها الا ان
تكون في حالــة صدام مع القضية الســورية القومية
الاجتماعية ومع نظرة سعادة الى الحياة والكون والفن.
لذلك فإن ما يحكم العلاقة بين الامة السورية واليهود
ليس احتلال فلســطين فقط بل وأيضا تصادم المفاهيم،
فالقومية الاجتماعية دعــوة الى الحق والخير والجمال
تبشر بعالم يقوم على الوجــدان القومي وعلى التفاعل
الفكري والثقافي، بينــما اليهودية كنيس وثقافة تقوم
على القتل والنهب والسرقة واحتلال الأرض، في اليهودية
يعقوب يغلب الله في معركة اســتمرت لعشر ســاعات
متواصلــة، ويفــرض عليه ان يباركه ويبــارك اتباعه
وقطعانه من الأغنام والماعز، ويطلق عليه اسم "إسرائيل"
احتفالا بانتصار يعقوب عليه، وهذا يعني ان يعقوب الذي
أصبح إسرائيل هو أقوى من الله. سفر التكوين
اليهوديــة ثقافة متحجرة تلتف عــلى حالها ولا تقبل
النقاش والحوار، هي كنيس يمارس فيه اليهود تعاليم
التوراة التي تقول بأنهم شعب الله المختار، شعب مقدس
وأن الشعوب الأخرى خارج دائرة القداسة.
الوعد التوراتي
أرض الميعاد وعد توراتي اعتقد به كل من آمن بالتوراة
واكتســب صفة يهودي، عمل عــلى تحقيقه منظمات
يهودية كثيرة متعددة الأســماء أخرهــا كانت المنظمة
الصهيونية. بدأ الوعد مع ابــرام الذي هو إبراهيم تجدد
مع يعقوب وإسحاق. يعتقد اليهود ان الإله وعد إبراهيم
وعاهده على ان تكون أرض فلسطين لنسله، فهي أرض
الميعاد التي ســيعود اليها اليهود، ومن هنا جاء مشروع
الديانة الابراهيمية الجديدة.

الأكثر قراءة

نتنياهو اضاف شروطاً جديدة تعطّل الصفقة ورئيسا الموساد والشاباك يعارضانه القوات اللبنانية: انتخاب الرئيس يكون عبر صندوق الاقتراع بمجلس النواب وليس في مكان أخر لقاء بيصور يؤكد على خط المقاومة