اشترك مجانا بقناة الديار على يوتيوب

تبلّغ وليم نون، شقيق شهيد فوج إطفاء مرفأ بيروت جو نون، بالاستدعاء غدا الخميس الى تحري بيروت عند الساعة العاشرة صباحا.

وفي حديث خاص لموقع "الديار"، كشف نون أنهم "قاموا باتهامي بالتحريض الى الشغب وبتحطيم مكاتب القضاة والتعدي على الأملاك العامة، أنا محرّك، ولست محرّض ولن أكون".

وتابع نون: "الجو العام كان "مشنّج" يوم أمس، وكان هناك استفزاز من الجهة الأمنية بشكل كبير للمرة الأولى".

وكشف نون أن عند وصوله الى قصر العدل تم نزع حزامه وساعة يده، لافتا الى أنها المرة الأولى التي يتم التعامل بها بهذه القسوى، قائلا: "اعتبروا أن التحرّك كان "سلميا" الى حد وصولي".

وأخذت القوى الأمنية بصمات من الأدوات التي تم استخدامها في أعمال الشغب، بحسب ما زعم نون.

واعتبر نون أن "الأمل ما زال موجودا، على الرغم من اعتقاد العديد بأنه فقد، وأنا كالعادة سألبي الاستدعاء غدا، والآتي سيكون أعظم". 

الكلمات الدالة

الأكثر قراءة

وثائقي فرنسي يحرج التحقيق اللبناني في تفجير المرفأ